جديد الأخبار

جديد المقالات


الأحد 10 ربيع الأول 1440 / 18 نوفمبر 2018

 

نشر في : 05-10-1439 11:20


من الصور المؤلمه ؛ الاستهتار برجال الامن ؟
ومن الصور المزعجه والصادمه إستهداف رجال الامن ؟
ومن الصور المحرجه تصوير اي احتكاك لفظي اوجسدي مع رجال الامن ؟
ومن الصور الخطيره تناقل مقاطع الاساءه لرجال الامن ؟ ومن الصور الهابطه توظيف مقاطع الاساءه من قبل الحاسدين ؛ والحاقدين ؛ والمتربصين ؛ والاعداء ؟؟

خبر استشهاد النقيب عبدالله عوضه ال مشاوي العسيري مساء الاثنين 5 / ١٠ / ١٤٣٩ ، في مدينة ابها ، اثناء مهمة تطهير الارض من مجهولي الهويه ، مصنعي ومروجي ام الخبائث ، امر يكدر الخاطر ، ويدعو الى مضاعفة الجهود ، للسيطره على هذه الفئه المتمرسه على الاجرام ، والتي بدأت بنشر شرورها ، وسمومها منذعام ١٤٢٠ واشتد خطرها ، وكثرت اعدادها ، بعد عام ١٤٢٥ ، حيث استعانت بالعنصر النسائي من بني جلدتهم ، من بعض الخونه، الذين يقومون بالتنقل بهم ، وإيوائهم ، وتامين متطلباتهم بما في ذلك تامين شرائح الاتصالات لهم ، والامريستوجب الحزم ، ورفع مستوى المواجهه ، واساليبها ، لان خطرهم سيظل قائم ، واعدادهم كبيرة جدا جدا ؟؟


مقطع الاعتداء على رجال الامن في المدينه المنوره قبل ايام ؛ امر مستنكر ؛ وسلوك منحرف ؛ وواقعه غريبه تستوجب الدراسه العميقه ؛ لمعرفة دوافعها وإيجاد الحلول الجذريه لها ؛ لان السلوك العدواني لايصدر إلامن مختل عقليآ اومنحرف فكريآ ؟؟


استتباب الامن ؛ ورد الاعتبار لرجال الامن ؛ ومكافحة هذه الجرأه لايكون إلابتحكيم شرع الله في هذه الشرذمه التي تطاولت على الامن ؛ والنظام العام ؟؟


طريقة تأديب المتطاولين على رجال الامن يجب ان تكون علنآ ؛ وفي مكان عام وفي موقع الاعتداء اوفي مكان مكتض بالناس لتحصل الفائده ؛ وتبقى هيبة الدوله في أعلى مستوياتها ؟؟
الامر الاهم من يوثق مثل هذه المقاطع ؛ ويقوم بجريمة نشرها ؛ يجب ان يحاسب بشكل حازم ؛ لأنه شرع في الدعوه إلى الفوضا وإيقاض الفتنه ؛ وأعان الاعداء للنيل من امن المملكه ؟؟


رجل الامن الراكب والراجل ؛ مكلف بخدمة المواطن والمقيم ؛ ومن الانصاف اخذ حقه ؛ والدفاع عنه ؛ وتأهيله ؛ وتسليحه ؛ وضبط إيقاعاته في الميدان وفق النظام ؛ اما إهانته ؛ اوالشروع في الاعتداء عليه ؛ من قبل البلطجيه فهذا مالايجب ان يكون في اي شبر من ارض المملكه اطلاقآ ؛ وهذا الاسلوب والسلوك يجب الحزم امامه وهذا مطلب امني ؛ ووطني ؛ واجتماعي ؟ 
قال تعالى في سورة المائده ::
(إنماجزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الارض فسادا ؛ ان يقتلوا
او يصلبوا ، اوتقطع ايديهم وارجلهم من خلاف او ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الأخره عذاب عظيم )
 ' صدق الله العظيم '
نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 


 

خدمات المحتوى


بــقــلــم :

بندربن عبدالله ال مفرح

بندربن عبدالله ال مفرح

تقييم
2.97/10 (203 صوت)