جديد الأخبار

جديد المقالات


الإثنين 9 ذو الحجة 1439 / 20 أغسطس 2018

 

نشر في : 24-11-1439 09:14

تعايشت شخصيآ مع الاحراجات المتكرره ؛ امام معظم صرافات البنوك السياره ؛ والثابته ؛ 
في مدينة 'أبها ' لفترات مختلفه ؛ وشبه مستمره ؛ قبل وأثناء موسم الصيف . . . !
للجميع أن يتخيل طوابير الانتظار ؛ وتكدس المركبات بجوار الصرافات الآليه لإجراء عمليات السحب اوالتسديد ؛ اوالايداع ؛ ومايترتب على هذا التكدس من تعطيل حركة السير ؛ والحاق افدح الاضرار الاجتماعيه والنفسيه لدى الافراد؛ والاسر ؛ لتعذراجراء أي عمليه ؛ لوجود عبارات ثابته على شاشات الصرافات تقول للعميل نأسف الخدمه غير متوفره ؛ اوالجهاز عطلان . . . !


مؤسسة النقد لم تصدر إيضاحا اعلاميا ؛ وملاك ومسؤولي البنوك يشاهدون ؛ ويسمعون ويحصدون الفوائد والارباح الفلكيه مقابل الخدمات المتدنيه للعملاء . . . !


المؤسسات الموكل لها تغذية الصرافات ؛ وإجراء الصيانه تجيد اللعب بأعصاب العملاء ؛ ومن هذه المؤسسات مالايصلح أصلآ للتعاقد معه إطلاقآ ؛ لعدم وجود القدره على الوفاء بأدنى شروط العقد . . . !


ارتباط الاسر بالزيارات الآسريه ؛ وبالمستشفيات والمستوصفات ؛ والزواجات ؛ والاسواق ؛ وبرامج الصيف ؛ وكل ذلك في مهب الريح إذالم تتوفر السيوله النقديه ؛ إضافة للاقبال الكثيرعلى الصرافات لغرض سحب الراتب ؛ اوالضمان ؛ اوحساب المواطن ؛ وتسديد فواتير الكهرباء ؛ والماء ؛ والاتصالات ؛ والمرور ؛ والجوزات ؛ وقياس ؛ وغيرها من الخدمات الاخرى . . . !


الصرافات لاتعمل بشكل منتظم ؛ ولاتقدم الخدمه بشكل مريح ؛ والمواطن ؛ والمقيم ؛ يتكبدان المشاق ؛ بأنتظارالخدمه المتعثره بالافتعال من قبل المؤسسات المتعاقد معها ؛ عطفا على ضعف أدائها ؛ وتواضع قدرتها ؛ وتدني مستوى الرقابه عليها . . . !


حقيقة البنوك يجب أن تضع حدا لهذا الخلل الواضح بأعتبار الصرافات ملكا خاصا بها ؟؟ مؤسسة النقد يفترض ان تصدر العقوبه المناسبه ضد أي بنك ؛ اومؤسسه يثبت عدم تغذيتها للصرافات بالاموال ؛ اوعدم تقديم الصيانه اللآزمه لها ؛ اوالاخفاق في توفير بدائل للكهرباء ؛ وكل مايتعلق بالتنسيق مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات . . . !


البنوك أكثر الجهات حصولا على الارباح الخياليه من عملائها ؛ واقل الجهات التي تقدم الحد الادنى من الخدمه ؛ كل مايرجوه العميل من الذكور ؛ والإناث ؛ تقديم الخدمات البنكيه بأساليب تحترم ادمية العميل وظروفه ؛ 
ومني لمن يهمه الامر ؛ تعثر البنوك عن تقديم خدماتها عبرأجهزة الصرافات الثابته ؛ اوالصرافات السياره ؛ اصبح ظاهره مقلقه ؛ ومؤسفه ؛ تقتضي التحرك الفوري للمصلحه العامه ؛ والله الموفق . . . !
نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 


 

خدمات المحتوى


بــقــلــم :

بندربن عبدالله ال مفرح

بندربن عبدالله ال مفرح

تقييم
2.30/10 (109 صوت)