جديد الأخبار

جديد المقالات


الإثنين 11 ربيع الأول 1440 / 19 نوفمبر 2018

 

نشر في : 04-12-1439 06:25

كان يقرأ كل جديد ' وكنت أتشرف بأتصالاته ' وتشجيعه ' ونقده ' وتوجيهه ' ورسائله ' وكان اباعبدالله يتصل مابين التاسعه والعاشرة صباحآ في بعض الايام ' وهذه اخلاق الصفوه وعمالقة المجتمع . .كنت إذا رأيت رقم الاديب المخضرم ' اشعر بالراحه والاطمئنان ' لان الاتصال ينطوي على فائده مؤكده !!
الشيخ ' محمد بن عبدالله بن علي بن حميد ' (عمره 84عاما) وقد ترجل من الدنيا الفانيه ' للدار الاخره ' بعد حياة حافله بالعطاء النوعي ' الممهور بالدين ' والوطنيه ' وقد شاهدنا جميعا ' الوالد الشيخ محمد بن حميد ' في مجالس الملوك ' والامراء ' والعلماء ' ومشائخ القبائل ' والادباء ' والمثقفين ' وعلى كافة المنابر ' موجها ' ومفكرا ' ووطنيا حد النخاع . . !


منذ ان اشتد بالفقيد المرض ' كان يعقد جلساته الادبيه في منزله مساء كل يوم اربعاء ' وكان اكثر عطاء ' وحيوية ' وشبابا ' من اي وقت مضى ' والمتابع للساحه الاعلاميه ' والصحفيه ' يجد الحميد حاضرا بقوه ' رغم ارتباطه بمواعيد مكثفه في احد المراكز الطبيه المتخصصه ' حيث كان لايبعد كثيرا عن غرفة ( والدتي ) انزل الله شفائه على جسدها الطاهر وجميع مرضى المسلمين ' ولكن إرادة الكبار تظل خارطة طريق للكسلاء ' والمثبطين ' وعالة المجتمع ' لنفض غبار الكسل ' وخدمة الوطن بأي طريقه تقود لتخليد الاسماء ' بعد الرحيل المحتوم على الجميع . . ! 
الفقد كبيرعلى المملكة ' ومنطقة عسير خاصة ' ولن اطيل واكتب اكثر مما قد اشرت اليه في سلسلة مقالات سابقه ' ولكن وجب التوضيح ' بأن محمد بن حميد ودعني وغيري في 20القعده 1439 بأهداء ثمين وهو عباره عن مجموعة عطورثمينه ' اصطحبتها معي في رحلة الاستجمام برفقة عائلتي . . !


فجر يوم الوفاه ' كنت على موعد للاطلاع على ' مقال الحميد الاسبوعي ' في جريدة الوطن بتاريخ 2 الحجه 1439في زاويتة الاسبوعيه (من وحي الوطن)تحت عنوان (الكربون والبيئه) حيث أكد الحميد على اهمية منع سيارات الديزل من السير في الطرقات ' للخسائر الصحيه الفادحه ' واستشهد الفقيد بمقال قديم تم نشره في جريدة البلاد قبل اكثر من نصف قرن وتحديدا في 
2/ 7/ 1383 ' وقد ' لسع ' الحميدفيه وزارة الصحه على تأخر اعتماد المنع ' ولم أكن اعلم بأن هذا المقال اخر نبض لقلم الحميد الرصين ' بحثت عن الجريده بعد اعلان الوفاه مساء ' وطويتها للذكرى . . !


العزاء للقياده ' وللامير خالد الفيصل ' والامير فيصل بن خالد والامير تركي بن طلال ولسماء وارض وإنسان عسير التي فقدت احد ابرز (رموزها) نسأل الله ان يسكنه فسيح جناته ' وان يطرح البركه في ذريته . . ! اباعبدالله توفي وزوجته وأبنه الزميل الوفي خالد في أقل من عام ' رحمهم الله ' والد الحميد ' والفقيد ' والابناء ' والاحفاد ' قدوات في المجتمع بارك الله فيهم ووفقهم لكل خير ' وجبر بحوله وقوته الفقد المؤلم . . !
نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 


 

خدمات المحتوى


بــقــلــم :

بندربن عبدالله ال مفرح

بندربن عبدالله ال مفرح

تقييم
2.02/10 (135 صوت)