جديد الأخبار

جديد المقالات


الجمعة 21 محرم 1441 / 20 سبتمبر 2019

 

نشر في : 11-01-1441 12:37

عندما تسمع ، وتشاهد ، بأم عينك من يبلبل في المجالس ، ويتقمص ادواراً ساذجة ، ُتدرك تماماً بأن الأولين ماتركوا للتالين شيء ، أزم لي واقطع لك ...!!
عند سماع مُخرجات بعض اللقاءات التي تتم بين بعض الوزراء والمواطنين ، تلمس بأن بعض المواطنين يوجهون أسئلة ليس لها علاقة بالوزير ، والوزارة التي يقودها ، ولذلك تندرج أسئلتهم تحت بند إزم لي وأقطع لك ....!!
عند تصفح وسائل الإعلام المختلفة ووسائل التواصل ، تجد بأن ثقافة الشللية حاضرة على أشدها ، في بداية العام الهجري الجديد ، أهله الله علينا جميعاً بالسعادة والعافية ، قرأت بإسهاب ، تصريحات لبعض الموظفين ، والمسؤولين ، سبق أن صرحوا بها قبل عدة أعوام ، ولازالت إداراتهم في ذيل القائمة أداء ، وهؤلاء ينطبق عليهم المثل أزم لي وأقطع لك ....!!
وجود سوبرات كبيرة في ابها أصبح امراً واقعاً بعد طول إنتظار ، المشكلة في هذه السوبرات الكبيرة ، وجود مواقع كافية للكاشيرات عند إفتتاحها ، والزبائن باعداد كبيرة والاقبال على أشده ، لكن مانعانيه يومياً في الرآيه وبنده والدانوب وبن داوود ، والعثيم ، فتح مسارين للزبائن ، بما يخلق زحمة غير مبرره ، هذه المواقع فيها مسؤولين أجناب تم وضعهم للتعقيد ، وليس للتسهيل ، يعني إزم لي وأقطع لك ...!!
نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 


 

خدمات المحتوى


بــقــلــم :

بندر بن عبدالله ال مفرح

بندر بن عبدالله ال مفرح

تقييم
5.86/10 (76 صوت)