جديد الأخبار

جديد المقالات


الإثنين 25 جمادى الأول 1441 / 20 يناير 2020

 

نشر في : 16-05-1441 04:01


** مثل مافي شغف القلوب ، و ذكرى العقول ، وصور لا تمحى تمر في خيالنا و نراها كأنها أحداث حقيقة ....
للأحبه الذين فقدناهم ومر زمن طويل على فراقهم و لكن لا يمكن لنا أن ننساهم مهما طالت السنين .....

** كذلك هناك أماكن عندما نشتاق إليهم تذوب المشاعر لهفة عليهم و تصل بنا الحال إلى أننا نريد أن نشتم رائحتهم بالبحث عن ملابسهم أو اي شيء يخصهم ....
نذهب إلى تلك البيوت القديمة التي لا نجد فيها إلا الأطلال فهي شبه منهارة وآيله للسقوط ،
ندخل إلى غرفهم ، نتفقد اغراضهم ، نتخيل ضحكاتهم ، جمال كلماتهم ، و نتمنى أن تعود تلك الأيام لكي نراهم من جديد ......

❣** ليس اعتراض على حكمة الله فنحن مؤمنين بقدره خيره و شره ...
إنما هو الشوق الذي يتمكن فينا فيخرج على هذه الصورة التي تمثل الحب و الوفاء الحقيقي ...
الشيء القيم والثمين فينا الذي يخبرنا عندما نفقد شخص غالي علينا من المستحيل أن ننساه ثم نختم الذكرى الجميلة بالدعاء له بالرحمة ..... ** ❣

➖➖➖➖➖➖➖➖

نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 


 

خدمات المحتوى


بــقــلــم :

سميه محمد

سميه محمد

تقييم
5.85/10 (77 صوت)