• ×

في تصريحه الأول .. "عبدالعزيز بن سلمان" يؤكد أن مرتكزات سياستنا النفطية محدّدة سلفا ولن تتغير

في تصريحه الأول .. "عبدالعزيز بن سلمان" يؤكد أن مرتكزات سياستنا النفطية محدّدة سلفا ولن تتغير
10-01-1441 04:20 مساءً
أزد - الرياض : قال صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سلمان في أول تصريح له منذ تعيينه وزيرا للطاقة إنّ "مرتكزات سياستنا النفطية محدّدة سلفا ولن تتغير"، مضيفا ان "تخفيض الإنتاج سيفيد جميع أعضاء أوبك".

وأكّد الوزير بحسب ما نقلت عنه قناة "العربية" اليوم "التزام الممكلة بالعمل مع المنتجين الاخرين داخل اوبك وخارجها لاستقرار الاسواق العالمية للبترول".

واعتبر ان "ما تحقق حتى الان أكبر" من الالتزام الذي ينص عليه الاتفاق، لكنه دعا دول الى "التناغم مع ما التزمتا به"، مضيفا "ما هو مهم في الاساس أن ّالتزام كل هذه الدول يعود بالمنفعة على هذه الدول أولا ثم على الدول الاخرى". وأوضح الأمير عبد العزيز أن "آفاق الاقتصاد العالمي ستتحسن فور تسوية الخلاف التجاري بين أميركا والصين"، مضيفاً بالقول: "لا أعتقد أن الطلب العالمي تباطأ، ونحن لا ندير السوق وإنما نحقق التوازن".

وحول الطرح العام الأولي لشركة أرامكو السعودية قال الوزير: "في أقرب وقت ممكن". وتجهز أرامكو لبيع حصة تصل إلى خمسة بالمئة بحلول 2020-2021، فيما قد يكون أكبر طرح عام أولي.

ويشارك الأمير عبد العزيز، في مؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي التي انطلقت أعماله الاثنين وتستمر حتى الخميس، وتبحث فيه الدول المصدرة للنفط خفضا جديدا في انتاجها خلال اجتماع للجنة متابعة تنفيذ الاتفاق الحالي الذي ينص على خفض الانتاج بمعدل 1,2 مليون برميل يوميا.

وتتحرك أسعار الخام حاليا حول مستوى 60 دولارا للبرميل بعدما كانت تراجعت إلى مستوى الـ50 دولارا قبل بضعة أشهر، علما أنها كانت قد وصلت إلى 70 دولارا قبل نحو عام. وساعدت اتفاقات خفض الانتاج في السابق على زيادة الأسعار، لكن الاتفاق الأخير بداية هذا العام لم يؤد إلى نتائجه المرجوة، حيث واصلت الأسعار انحدارها على الرغم من الموافقة على تمديد خفض الانتاج لتسعة أشهر إضافية بدءا في حزيران/يونيو الماضي.