جديد الأخبار


الجمعة 18 ربيع الأول 1441 / 15 نوفمبر 2019

 

الأخبار » متنوعة » شاهد بالفيديو .. ركاب قطار أرادوا إعداد وجبة الإفطار فكانت النتيجة مقتل 65 شخصا وتفحم القطار
تاريخ اليوم : الجمعة 18 ربيع الأول 1441 / 15 نوفمبر 2019

شاهد بالفيديو .. ركاب قطار أرادوا إعداد وجبة الإفطار فكانت النتيجة مقتل 65 شخصا وتفحم القطار

 

 نشر في :  03-03-1441 01:12  

 
أزد - وكالات : تسببت رغبة بعض الركاب في إعداد وجبة الإفطار داخل قطار، في انفجار أسطوانة غاز ومقتل ما لا يقل عن 65 شخصًا بباكستان اليوم الخميس.

ولَقِيَ بعض الركاب حتفهم عقب القفز من القطار المتحرك فرارًا من ألسنة اللهب؛ فيما دمر الحريق 3 من عربات القطار، قُرب بلدة رحيم يار خان في إقليم البنجاب جنوبي باكستان.

ونقلت "رويترز" عن وزير السكك الحديدية شيخ رشيد أحمد تصريحاته لقناة "جيو" بأن: "موقدين للطهي انفجرا، حيث كانوا يطهون وكان هناك زيت (طعام)، وهو ما زاد النار اشتعالًا".

لكنه أضاف أن "معظم الوفيات حدثت جراء القفز من القطار".

وقال "باقر حسين" رئيس خدمة الإنقاذ بالمنطقة: إن عدد القتلى مرشح للزيادة؛ حيث يوجد عدد كبير من المصابين في حالات حرجة.

وذكر الوزير أن إدخال الركاب للمواقد سرًّا معهم في القطارات لإعداد الوجبات في الرحلات الطويلة، مشكلة شائعة في البلاد.

وتدهورت حالة شبكة السكك الحديدية الباكستانية التي تعود لعصر الاستعمار في العقود القليلة الماضية؛ بسبب نقص الاستثمار وضعف الصيانة.

وقتل 11 شخصًا في حادث في يوليو الماضي؛ بينما لَقِيَ 4 آخرون حتفهم في سبتمبر، كما أودى حادث اصطدام قطارين بمحطة في إقليم السند، بحياة نحو 130 شخصًا عام 2005.


لمشاهدة الفيديو اضغط هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــا
نقلاً عن صحيفة أزد الإكترونية

 المصدر أو شرح الصورة  : صحيفة سبق


 

خدمات المحتوى

 

تنـبيــة :  تُتيح لك ( صحيفة أزد ) التعليق على الخبر أو الرد على أي تعليق مالم يكون التعليق مخالف " للشريعة الإسلامية أو مخالف لنظام الدولة أو خادش للذوق العام ".. و الصحيفة تُخلي مسؤوليتها عن أي تعليق يخالف ما ذكر ..

 

 



تقييم
8.50/10 (117 صوت)

 

شرح  التسجيل في #حساب_المواطن بالفيديو و الصور

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أخبار السعودية , عاجل ,صحيفه,اخر الاخبار,اخبار عسير , عسير,ابهاusdv, جديد,حصري ,أزد ,ازد , صحيفة , الالكترونية ,,أخبار, صحيفة عاجل , صحف ,الإلكتروني