• ×

مقتل 17 أغلبهم من الشرطة والجيش في هجمات في سيناء المصرية في يومين

مقتل 17 أغلبهم من الشرطة والجيش في هجمات في سيناء المصرية في يومين
09-10-1434 01:28 مساءً
أزد - تركي الحربي : قال مسؤول ومصادر أمنية في مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء المصرية إن 17 شخصا أغلبهم من الشرطة والجيش قتلوا في هجمات لمسلحين يعتقد أنهم اسلاميون متشددون مؤيدون للرئيس المعزول محمد مرسي على مدى الثماني والأربعين ساعة الماضية.

وقالت المصادر إن 65 شخصا آخرين معظمهم من الشرطة والجيش أصيبوا في الهجمات التي استهدفت مواقع شرطية وعسكرية ومنشآت حكومية في العريش ومدن أخرى في المحافظة.

وجاءت الاشتباكات في شمال سيناء في اعقاب استخدام قوات الامن المصرية القوة في فض اعتصامين لمؤيدي مرسي بالقاهرة والجيزة مما أدى لسقوط مئات القتلى.

وقال طارق خاطر وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء إن من بين القتلي اثنين من المدنيين.

وأضاف قائلا "معظم المصابين خرجوا من المستشفيات عقب تلقيهم العلاج اللازم."

وقالت المصادر الأمنية إن الهجمات أسفرت أيضا عن حرق ثلاث سيارات ومدرعة للشرطة كما أشعلت النار في كنيسة.

وقال مصدر إن من بين القتلى سبعة من مجندي الجيش قتلوا في هجوم واحد يوم الخميس أصيب فيه ايضا خمسة آخرون.

وعزلت قيادة الجيش مرسي في الثالث من يوليو تموز بعد مظاهرات مناوئة لسياساته شارك فيها ملايين المصريين.

وفرضت السلطات حظر تجول ليلي في القاهرة و13 محافظة أخرى بعد فض الاعتصامين لكن مؤيدين لمرسي في العريش خرقوا حظر التجول بتنظيم مسيرة حاشدة في المدينة رددوا خلالها هتافات مناوئة لقيادة الجيش ووزارة الداخلية.