• ×

إختتام مؤتمر الاشعة السادس بالرياض

- الدكتور خالد الأسماعيل المتحدثين الدوليين في المؤتمر أكدوا بأنه يجب ان يكون هناك ترابط علمي و عملي بين المراكز الأمريكيه ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث

- الدكتور خالد الأسماعيل المتحدثين الدوليين في المؤتمر أكدوا بأنه يجب ان يكون هناك ترابط علمي و عملي بين المراكز الأمريكيه ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث
18-06-1441 08:53 مساءً
أزد - حورية الجوهر  
‏أكدالدكتور بلال مفتاح رئيس اللجنة المنظمة لمؤتمر الدولي السادس لطب الاشعة
بأن عدد الحضور في المؤتمر الدولي السادس لطب الاشعة كان ولله الحمد طيباً وقدبلغ عدد المتحدثين الدوليين خمسين متحدث دولي من امريكا واوروبا واستراليا وكندا في حين بلغ عدد وسبعين متحدث محلي من عدة جامعات ومستشفيات في المملكة المؤتمر
وشدد الدكتور بلال بأن مايميز هذا المؤتمر عدة مسارات المسارات اليومية والتي وصلت الى اربعة عشر مسار وكذلك خمسة وستين ورشة عمل تقام متوازية بدأت منذ أنطلاق المؤتمر
وقال الدكتور بلال بأن هذا المؤتمر والذي قام بتنظيم من مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الابحاث بالتعاون مع جامعة الفيصل والوكالة الدولية للطاقة الذرية وكذلك جمعية الأشعه للتقنية السعودية طبعاً الشكر موصول وهذا المؤتمر الدولي لطب الاشعة يعتبر الأكبر في مجاله من جميع الجوانب سواءً من المتحدثين او الحضور او ورش العمل بدأنا في 2010 والى الآن ولله الحمد من نجاح الى نجاح اكبر وهذا بفضل الله ثم بفضل جهود الدكاتره والفنيين والفيزيائيين في جميع مجالات الطب الإشعاعي و المؤتمر فيه اكثر من مسار منها مسار الأشعة التشخيصية وهو اكبر المسارات وكذلك مسار علاج الأورام بالأشعة وايضاً مسار الطب النووي وكذلك تطبيقات الفيزياء الطبية في المستشفيات وغيرها وأيضاً الوقايه من الأشعاع ويوجد لدينا ثلاث مسارات خاصة او متميزة منها طباعة ثلاثية الابعاد وكذلك ادارة التغيير وكذلك الذكاء الاصطناعي


ذكر البروفسور/ خالد قطان رئيس جامعة الفيصل
بأن جامعة الفيصل وكلية الطب بجامعة الفيصل تشرفت في المشاركة بإستضافة المؤتمر العالمي السادس لطب الاشعة والإشعاع ويأتي هذا المؤتمر متميز عن جميع المؤتمرات السابقة في نسبة الحضور وعدد المتحدثين المحليين و الاجانب حيث وصل عددهم ما يفوق خمسين متحدثاً بالإضافه الى عدد مماثل من المتحدثين المحليين والذين مستواهم في الحقيقه يضاهي مستوى المتحدث الأجنبي نتيجةً للإستثمار السابق لوزارة التعليم جهة الابتعاث للإهتمام بالعلوم الصحية وأيضاً بالإبتعاث للمتخرجين في افضل الاماكن على مستوى العالم والآن نجني ثمار هذا عن طريق متحدثين واطباء متميزين في هذا المجال يتميز هذا المؤتمر وجود ابعاد جديده تتواكب مع المستقبل القريب ان شاء الله فهناك مايسمى بالطباعة ثلاثية الابعاد والتي تساهم في تخطيط العلاج الجراحي او التشخيص لكثير من الامراض ايضاً هناك مايسمى الخيال الملموس وهذا ايضاً يساعد في دقة التشخيص ووضع خطة للعلاج سواءً كانت جراحيه او علاج بالإشعاع يتضمن ايضاً محاور وورش عمل مختلفه وأيضاً حديثه منها الذكاء الصناعي وكيف يمكن تطبيقه على اجهزة التشخيص او الأجهزة الطبية العلاجية او التشخيصيه الحضور متميز هناك ملاحظات ايجابية من الحضور واعتقد هذا المؤتمر يعد من اكبر المؤتمرات التي تقام على مستوى العالم في هذا المجال يتميز في المحتوى العلمي الحديث وبأذن الله ينعكس ايجابياً على جميع الحضور من طلابنا واطبائنا في هذا المجال مما يؤهل هؤلاء للمساهمة في تحقيق وطن يتماشى مع رؤية 2030 في ان يكون مجتمع صحي وبالإهتمام بالصحة العامة في المواطن والمقيم

وذكر الدكتور على قرمازي أستاذ محاضر بجامعة بوسطن في علم الاشعة
بأنه وللمرة الثانية على التوالي يحضر الى هذا الملتقى العلمي المتميز الذي يقام في المملكة العربية السعودية وانه مثمن الجهود الجبارة التي تقدم من المملكة ومايقدمه مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث من جهود جبارة في مجالات الطب وهذا المؤتمر خير مثال على ذلك . وقال الدكتور علي بأنه قدم ورقة عن المفاصل والعلاج بالكيرتزون.
وأكد الدكتور علي على أنه ليس كل مريض بالمفاصل يتم شفاءه من خلال الحقن بالكيرتزون وأوضح الدكتور علي بأن هناك (8%)من مرضى المفاصل يحصل معهم تهتك في المفصل نتيجة الحقن وشدد على أنه يجب التروي في عملية الحقن للمفاصل حتى لا تتضاعف حالة المريض خلال الأشهر التي تعقب الحقن .

وقال الدكتور خالد بن عبدالله الأسماعيل رئيس اللجنه العلميه لقطاع التشخيصيه و التداخليه:أن المؤتمر هذا يطرح لنا اهميه الشعبه المسؤولين عنها قسمنا المسارات الى ٣ مسارات في تشخيص التطور في الأشعه و المراجعات الطبيه وكذلك الى المتشامعات في الأشعه من الأشياء الجميله جداً
وشدد الدكتور الأسماعيل على انه عندما تحضر متحدثين عالميين وتطلعهم على النهضه الشامله التي اتحدث في البلد متمثلةً في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث
وذكر الدكتور خالد بأن المتحدثين الدوليين أكدوا بأنه يجب ان يكون هناك ترابط علمي و عملي بين المراكز الأمريكيه ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث و الخبرات الموجوده وهذا يعود على ابناءنا بالنفع وتبادل الخبرات .
وأكد الدكتور خالد بأن المتدربين في اقسام الأشعه في مملكتنا يتجاوزون ٦٠٠ متدرب، في الرياض اكثر من ٢٥٠ متدرب وعندما يحضر هذه الخبرات للمؤتمر والتي تعطي تبادل الخبرات و المعلومات.
وشدد على مكانه المملكه العربيه السعوديه في الأبداع العلمي في القطاع الصحي اضافه الى قطاعات اخرى.


وأوضح الدكتور علي الزيلعي
بان الهيكلة والخطط التطويره في المجال الطبي مطلوبه وهي ركيزة ويجب أن تكون في المجال الطبي وتشمل الاطباء والمتخصصين والممرضين وسوء في المجال الصحي وغيره
ونحن ولله الحمد نعيش التطوير ونشهده في هذا التطور الكبير في المملكة .
وناوه الزيلعي على أنه يجب اشراك المؤظفين في عمليات التطوير حتى يتقبلوا مستقبلاً.

وذكر الدكتور على قرمازي أستاذ محاضر بجامعة بوسطن في علم الاشعة
بأنه وللمرة الثانية على التوالي يحضر الى هذا الملتقى العلمي المتميز الذي يقام في المملكة العربية السعودية وانه مثمن الجهود الجبارة التي تقدم من المملكة ومايقدمه مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث من جهود جبارة في مجالات الطب وهذا المؤتمر خير مثال على ذلك . وقال الدكتور علي بأنه قدم ورقة عن المفاصل والعلاج بالكيرتزون.
وأكد الدكتور علي على أنه ليس كل مريض بالمفاصل يتم شفاءه من خلال الحقن بالكيرتزون وأوضح الدكتور علي بأن هناك (8%)من مرضى المفاصل يحصل معهم تهتك في المفصل نتيجة الحقن وشدد على أنه يجب التروي في عملية الحقن للمفاصل حتى لا تتضاعف حالة المريض خلال الأشهر التي تعقب الحقن .

image

image

image