• ×

الشيخ الفوزان يوجه المسلمين بإبلاغ ولاة الأمر عن الخونة والفاسدين

الشيخ الفوزان يوجه المسلمين بإبلاغ ولاة الأمر عن الخونة والفاسدين
19-04-1442 11:54 مساءً
أزد - الرياض : وجه معالي الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للفتوى، بالإبلاغ عن كل من ثبت عليه خيانة عمله أو أمانته، مؤكداً أن السكوت عليه يضره هو قبل أن يضر الآخرين.

وقال الشيخ الفوزان: "من علمتموه يخون في عمله، يخون في أمانته، يخون في مقاولته فلا يسعكم السكوت عليه" مستشهداً بقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- : "من رأى منكم منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه".

وأضاف أن المرء غير قادر على تغيير الخائن بيده، ولكن بإمكانه أن يبلغ عنه ولاة الأمر لإبراء ذمته وذمة الخائن لأن السكوت عنه يضره قبل أن يضر غيره، حتى يطهر من هذه الجريمة البشعة ويتطهر المجتمع كله.

وأوضح أن الناس لو تناصحوا فيما بينهم لما وجد بينهم خائن، ولكن إذا دلس الناس وسكتوا، انتشر الخونة ونشطوا وصار لهم رواج عند الناس.

وشدد "الفوزان" على أنه يجب على المسلمين أن يتنزهوا عن الخيانات المالية والاختلاسات، وأن ينزهوا إخوانهم بالنصيحة والموعظة أو بالرفع من شأنهم إلى من يأخذ بأيديهم لينجوا وينجوا الجميع.

وأكد على أن الخيانة إذا أهملت استشرت وانتشرت ونشط الخونة، أما إذا علموا أن هناك من يرصد أعمالهم فإنهم ينكفون عن هذا، إن لم يكن بهم إيمان يردعهم فسينكفون خوفا من العقوبة، وينكفون خوفاً من الفضيحة؛ ولكن لما سكت الناس وترك هؤلاء العابثين في أموال المسلمين وفي المجتمع، نشطوا واتخذوا هذه الخيانة مصدراً للكسب يتبارون فيها ويتسابقون فيها خائن من وراء خائن.
أكثر